الخميس 25 يوليو 2024

“أنا أعلم بكل ماسيحدث استعدوا للهروب”.. ليلى عبد اللطيف تثير ړعب الجمهور وتكشف بكل ثقة ماسيحدث بعد أيام ؟!

موقع أيام تريندز

قالت الفلكية ليلى عبد اللطيف أن الهروب أصبح واجب على الجميع خصوصا بعدما كشفت عن توقعاتها للعام القادم.
ليلى عبد اللطيف قالت أن موعد حدوث الکاړثة قد بدأ باضطرابات سياسية في العديد من الدول بما في ذلك فرنسا والولايات المتحدة واستمرار الحړب الروسية الأوكرانية.
وتوقعت ليلى عبد اللطيف احتمال وقوع مزيد من الخسائر البشرية والمادية في العديد من الدول حول العالم العربي والغربي.
وحذرت ليلى عبد اللطيف من كوارث طبيعية وبكت من شدة الخۏف بعدما كشفت عن وقوع زلازل وفيضانات وجفاف وظهور أمراض جديدة أو متحورة.
وتوقعت شروق شمس السلام في السودان بعد كل المصاعب والمعاناة في المرحلة القادمة وبوادر حرب أهلية في أمريكا بسبب أحداث بارزة والإعلام يتجه إلى مدينة تكساس.
وقالت أن الأنظار ستتجه نحو إيلون ماسك كما تتجه إلى بورصة اليورو والدولار بسبب كوارث اقتصادية محتملة.
وتنبأت باستمرار الاضطرابات السياسية مع إمكانية حدوث تغييرات في الحكومة وتصاعد التوترات الأمنية مع احتمال وقوع هجمات ارهابية وعلى الجميع الهروب من المناطق المشپوهة.



وتوقعت المتنبئة اللبنانية ليلى عبد اللطيف اليوم للسنة القادمة 2024 سلسلة من التوقعات على قناة الجديد بدءا من لبنان إلى الدول العربية إليكم ما جاء فيها
لبنان
سوف تتجه الأضواء الإعلامية إلى مدير العام للأمن العام بالإنابة اللواء إلياس البيسري لحدث مهم وما بين البدلة العسكرية والبدلة السياسية أرى اللواء البيسري في الحالتين يؤدي التحية ويشكل المفاجأة ممكن أن يكون رئاسيا أو غير ذلك.
مشهد المياه الذي غمر الشوارع اللبنانية بسبب الأمطار سيكون مشهدا طبيعيا أمام قسۏة وخطۏرة المشاهد القادمة بسبب الأمطار والعواصف وهنا أحذر وأنبه الجميع بإيجاد الحلول قبل وقوع الکاړثة خاصة خلال الأشهر الثلاث من السنة الجديدة.
أزمة انتخاب رئيس الجمهورية والخلافات المسيحية على اسم الرئيس سيجعل البطرك الراعي في حالة انزعاج شديد قد يتخذ من خلاله موقفا صاډما لجميع قد نراه إما في حالة اعتكاف أو فحالة بعد واستراحة بعيدا عن حالة النكد السياسي كي يضع الجميع أمام مسؤولياتهم الوطنية اتجاه لبنان والشعب والرئيس.
سنرى السيد حسن نصرالله في لقاء تاريخي مع إحدى القيادات العربية الخليجية والمرموقة ولا أستبعد أن يتم هذا اللقاء في دولة إسلامية بارزة.


في العام 2024 سيكون السيد حسن نصر الله بين خيارين كبيرين ولأنه سيد المقاومة وسيد الكلام سنراه سيدا للحكمة والأحكام وجمهور المقاومة وأنصار حزب الله تملأ الشوارع تأييدا لقرار السيد حسن نصر الله.
السعودية
شخصية عربية محبوبة وبارزة ستكون من أبرز واهم المرشحين للحصول على جائرة نوبل للسلام عبر تحقيق انجاز عربي كبير يؤدي إلى بداية مرحلة السلام ومن خلال موقف عربي موحد ولا أستبعد ولي العهد السعودي صاحب الشرف للحصول على هذه الجائرة وستكون السودان مدخل هذه المبادرة.
وهناك انجاز رياضي على مستوى كبير سيحققه فريق من المملكة العربية السعودية بين فريق